إقتصاد : محصلة سلبية لقطاع النقل السعودي خلال الربع الثالث بسبب كورونا


الثلاثاء 10 نوفمبر 2020 01:23 مساءً

نافذة على العالم - الرياض - بدور الراعي: جاءت محصلة النتائج المالية لشركات قطاع النقل السعودي سلبية خلال الربع الثالث من 2020 مقارنة بأرباح سجلها القطاع بالربع ذاته من العام الماضي، وذلك بسبب انخفاض الإيرادات من نشاط تلك الشركات التي تأثرت بسبب  جائحة كورونا الذي كان لها أثر كبير على قطاع النقل بجميع أنواعه المحلي و العالمي.

ووفقاً لإحصائية  لـ"مباشر"، تستند إلى إفصاحات الشركات، حققت شركات قطاع النقل الخمس إجمالي خسارة نحو 130.83مليون ريال، مقارنة بأرباح قدرها 269.234مليون ريال بالربع المقارن من العام الماضي.

وبحسب إحصائية "مباشر" تحولت شركتين للخسارة مقارنة بأرباح بالربع نفسه من العام الماضي، فيما تراجعت أرباح شركة فقط، وحققت شركتين أخرتين نمواً بصافي الربح خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وقال عضو جمعية الإقتصاد السعودي سعد آل ثقفان لـ"مباشر" إن نتائج قطاع النقل جاءت سلبية بالربع الثالث مقارنة بالربع المقابل بنسبة 148%، بسبب جائحة كورونا الذي كان لها أثر كبير على قطاع النقل بجميع انواعه المحلي و العالمي، مشيراً إلى أن الأثر كان واضحاً في أرباح سابتكو الذي تأثر بسبب حظر التجول و ايقاف خدماته داخل وما بين المدن بالنصف الاول مع تحسن بسيط في الربع الثالث مع عودة فتح الاقتصاد.

وأضاف الثقفان أن إيقاف العمرة و محدوديةً اعداد الحجاج أثر بدوره على نتائج القطاع والتي ظهرت بشكل واضح في أرباح الخدمات الارضية بانخفاض ب 172% بسبب ايقاف الرحلات الجوية الدولية و محدودية الرحلات الداخلية أيضاً توقف رحلات العمرة و الحج مما كان له بالغ الأثر.

اما سيسكو اتت نتائجها ممتازة بسبب تحسن قطاع المواني و عدم توقفه بسبب الجائحة .

وتوقع الثقفان أن نشهد بالربع الرابع  نتائج قريبة من الربع الثالث لعدم وجود متغيرات جوهرية قد تحسن الايرادات و من ثم الارباح.

 

"سابتكو" الأكثر تضرراً

وحلت في المركز الأول بين الشركات التي سجلت أعلى خسارة هي" الشركة السعودية للنقل الجماعي (سابتكو)  لتتحول للخسارة بنحو 121.751 مليون ريال مقارنة بأرباح قدرها 95 مليون ريال عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأرجعت الشركة تحولها للخسائرنتيجة لانخفاض في إيرادات النشاط نتيجة لتطبيق الإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الجهات الرسمية لاحتواء فايروس كورونا؛ بالرغم من انخفاض مصـروفات البيع والتوزيع وانخفاض المصروفات الإدارية إضافة إلى ارتفاع تكلفة الإيراد للشركة التابعة لتنفيذ التزامات متطلبات التشغيل، و تحقيق خسائر طفيفة في شركة زميلة ، وخسائر استثمار مشروع مشترك نتيجة توقف أعماله لتأثرها بجائحة فايروس كورونا، بالإضافة إلى إنخفاض في قيمة الموجودات المحتفظ بها للبيع.

"الخدمات الأرضية" تخسر 86مليون ريال 

وحلت بالمركز الثاني  بين الخسائر  شركة  الخدمات الأرضي والتي أثرت على النتائج السلبية للقطاع بنحو 86.79 مليون ريال مقارنة بـأرباح قدرها 120.211 مليون ريال.




وأرجعت الشركة سبب الخسائر بسبب إيقاف غالبية الرحلات الدولية نتيجة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة لمنع تفشي جائحة COVID-19 - باستثناء رحلات الإجلاء وعودة حركة الطيران الداخلية بما لا يتجاوز 43% من حجم عمليات التشغيل قبل الجائحة - والذي كان له تأثير مباشر أدى إلى انخفاض الايرادات بنسبة 61% (بمبلغ 415.4 مليون ريال). كما أثرت جائحة COVID-19 بشكل غير مباشر على الاستثمار في حقوق الملكية في شركة الأمد السعودي والذي ساهم في خسارة بلغت 2.3 مليون ريال مقارنة بالربع المماثل من العام الماضي.

ضعف الطلب على استئجار السيارات وراء انخفاض أرباح "بدجت السعودية"

وتراجعت أرباح شركة بدجت السعودية بنسبة 10.6% خلال الربع الثالث لتصل إلى 40.45 مليون ريال، مقابل 45.24 مليون ريال عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضحت الشركة أن السبب في انخفاض صافي الربح خلال الربع الحالي مقارنة بالربع المماثل من العام السابق إلى انخفاض عائدات التأجير قصير الأجل نتيجة الهبوط الكبير في الطلب على استئجار السيارات المستخدمة في هذا النوع من التأجير نتيجة لإنخفاض الطلب في ظل جائحة كورونا.

تحسن قطاع الموانئ يرتفع بأرباح "سيسكو"

وفي المقابل إرتفعت أرباح شركة سيسكو بنحو 319.4% لتصل إلى 28 مليون ريال، مقابل 6.7 مليون ريال عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

وعزت الشركة السبب الرئيسي للتحسن في صافي الربح خلال الربع الحالي مقارنة بالربع المماثل من العام السابق إلى تحسن في نتائج قطاع الموانئ والذي كان لها تأثير إيجابي على نتائج الشركة على الرغم من انخفاض النتائج الخاصة بقطاع الخدمات اللوجستية وقطاع أنظمة المياه بسبب التحديات الاقتصادية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.

كما أرجعت الزيادة في الربح الإجمالي إلى الزيادة في مصاريف التشغيل في قطاع الموانئ خلال الربع الحالي بسبب التكاليف الادارية المتعلقة بالموظفين والتكاليف التنظيمية الأخرى الخاصة بالاستحواذ على المحطة الشمالية في ميناء جدة الاسلامي بموجب عقد الامتياز الجديد، والانخفاض المحدود في نتائج الشركات الزميلة بسبب التحديات الاقتصادية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، اضافة إلى الزيادة في الرسوم المالية بمبلغ 42.1 مليون ريال سعودي نتيجة تسجيل التزام مالي خاص بالرسوم الثابتة والمتغيرة الإلزامية فيما يتعلق بعقد امتياز قطاع الموانئ الجديد. والذي يقابله انخفاض في تكاليف التمويل بمبلغ 2.4 مليون ريال.

أرباح "باتك" ترتفع لثلاث أضعاف بالربع الثالث

وسجلت باتك نمواً في صافي أرباحها خلال الربع الثالث بنسبة 343.78% لتصل إلى 9.16 مليون ريال، مقابل 2.065 مليون ريال عن الفترة ذاتها من العام الماضي. بالربع المماثل من 2019 إلى 26.6 مليون ريال، مقابل 16.9 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام الماضي.

ويعود سبب ارتفاع صافى الارباح خلال الربع الحالى مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق بنسبة 344% بشكل جوهري إلى الزيادة فى الربح التشغيلى للربع الحالى بمبلغ 16 مليون ريال و بنسبة 307% مقارنة بالربع المماثل من العام السابق والناتج من زيادة الايرادات التشغيلية بنسبة 65% والزيادة فى اجمال الربح بنسبة 112% بسبب تحقيق إيرادات من قطاع توريد المعدات الطبية عن طريق احدى الشركات التابعة إضافة إلى الزيادة فى الايرادات الاخرى للربع الحالى بمبلغ 558,976 ريال وبنسبة 142% مقارنة بالربع المماثل من العام السابق .

أما على مستوى أرباح نتائج القطاع بفترة التسعة أشهر الأولى من العام الجاري فقد بلغ إجمالي الخسائر نحو 419.68 مليون ريال، مقابل 603.67 مليون ريال أرباح لنفس الفترة من العام الماضي.

وتحولت نتائج كل من الخدمات الأرضية وباتك وسابتكو للخسارة على مدار التسعة أشهر الأولى من العام الجاري فيما إرتفعت أرباح سيسكو فقط ، بينما انخفضت أرباح شركة بدجت السعودية.

ونفذت المملكة في مطلع مارس/ آذار الماضي عدداً من التدابير الاحترازية للحد من انتشار الفيروس، بعد الإعلان عن أول إصابة بالمملكة، أبرزها تعليق التأشيرات للمسافرين من البلدان المتضررة من الفيروس، وإلغاء الحج والعمرة وزيارة المسجد النبوي، وإنهاء الرحلات الدولية من وإلى المملكة اعتباراً من 15 مارس / آذار الماضي إضافة إلى فرض الإغلاق الداخلي في الرياض ومكة والمدينة ومنع السكان من المغادرة والتداول بين مناطق المملكة الـ 13.


المصدر : إقتصاد : محصلة سلبية لقطاع النقل السعودي خلال الربع الثالث بسبب كورونا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إقتصاد : اللون الأخضر يسيطر على الأسهم الأمريكية.. و"داو جونز" يربح أكثر من 570 نقطة