حوادث : إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين بأشمون بمحافظة المنوفية


الاثنين 26 أكتوبر 2020 11:37 مساءً

نافذة على العالم - اشترك لتصلك أهم الأخبار

نجحت القيادات الشعبية ولجنة المصالحات برئاسة الحاج عبدالهادى فتحى خليل، قاضى المجالس العرفية بمحافظة المنوفية، ومسؤول لجنة فض المنازعات على مستوى الجمهورية، الإثنين، في إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين واحدة من قرية شطانوف والثانية من قرية منيل جويدة بمركز أشمون بمحافظة المنوفية بعد مقتل شاب من عائلة الليثى منذ 6 سنوات.

وجرت مراسم الصلح في سرادق كبير بمنزل الحاج عبدالهادى فتحى خليل، بقرية شطانوف بحضور عدد كبير من المواطنين من القرية والقرى المجاورة وطرفى الصلح، وقيادات أمنية وأعضاء لجنة المصالحات بالمركز.

وقام ياسر وأنور عبدالرحمن من أفراد أسرة المتهم بتقديم «الكفن» والدية المتفق عليها لأسرة المجنى عليه ووالده محمد الليثى، وأقسم الطرفان على كتاب الله أن يكون صلحاً جديًا وناهيًا للنزاع القائم بينهما. وتعود تفاصيل الخصومة بين الطرفين منذ ما يزيد عن 6 سنوات إلى نشوب مشاجرة بين طرفى النزاع توفى على أثرها شاب من قرية شطانوف وتم اتهام ثلاثة من قرية منيل جويدة بقتله.

جلسة الصلح في أشمون

الوضع في مصر



اصابات

106,540

تعافي

98,903

وفيات

6,199


المصدر : المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حوادث : نظر تجديد حبس المحامي أحمد البحقيرى في اتهامه بحيازة سلاح دون ترخيص.. اليوم