مقالات : رسالة مؤثرة من نجمة شهيرة قلبل اختفائها خلال رحلة بحرية مع ابنها

مقالات : رسالة مؤثرة من نجمة شهيرة قلبل اختفائها خلال رحلة بحرية مع ابنها
مقالات : رسالة مؤثرة من نجمة شهيرة قلبل اختفائها خلال رحلة بحرية مع ابنها

الجمعة 10 يوليو 2020 08:24 مساءً

نافذة على العالم - شاركت الممثلة الأمريكية نايا ريفيرا، معجبيها رسالة مؤثرة قبل أيام من اختفائها إثر ذهابها مع طفلها خوسيه في رحلة بحرية جنوب كاليفورنيا يوم الأربعاء، قائلة لهم "الغد ليس وعدًا".

وكتبت ريفيرا البالغة من العمر 33 عامًا قبل خمسة أيام فقط من اختفائها عبر حسابها على تطبيق "إنستجرام": "بغض النظر عن السنة أو الظروف أو العوارض كل يوم تكون فيه على قيد الحياة نعمة. حقق أقصى استفادة من اليوم وكل يوم يتم إعطاؤك. الغد لم يعد".

ويُفترض أن ريفيرا لقيت حتفها أن استأجرت قاربًا حوالي الساعة الواحدة مساء الأربعاء مع ابنها البالغ من العمر 4 سنوات، وفقًا لما ذكره النقيب إريك بوشو المتحدث باسم مكتب عمدة مقاطعة فينتورا.

وقال المتحدث، إنه تم العثور على الصبي وهو نائم على متن القارب، لكن لم يتم العثور على ريفيرا في مكانها، وتركت سترة النجاة الخاصة بها وراءها.

وأضاف في مؤتمر صحفي: "نحن نؤمن بأنها ذهبت في الماء ولم نتمكن من تحديد مكانها. لذا قد تكون هذه حالة غرق".

وأظهرت لقطات صورتها كاميرات المراقبة، نايا ريفيرا للمرة الأخيرة قبل استقلالها لقارب في بحيرة جنوبي كاليفورنيا، بصحبة ابنها حيث يعتقد أنها غرقت.



ويظهر الفيديو نجمة مسلسل "جليي" ( 33 عامًا)، وهي تنزل من سيارة جيب سوداء ترتدي شورت وقبعة بيسبول، وتساعد ابنها خوسي على النزول، قبل الحصول على حقيبة من الصندوق.

ويمكن بعد ذلك رؤيتهما يسيران باتجاه رصيف البحيرة حيث يقابلهما موظف يقودهما إلى قارب، وفقًا للقطات التي نشرها مكتب عمدة مقاطعة فينتورا.

وبعد دقيقتين، تغادر الأم وابنها في المياه الهادئة المفتوحة. وينتهي الفيديو الذي يستغرق 16 دقيقة مع تحرك القارب بعيدًا عن الأنظار داخل البحيرة على بعد 56 ميلًا شمال غرب وسط مدينة لوس أنجلوس.

وبعد ساعات، تم العثور على نجل ريفيرا نائمًا بمفرده على القارب في سترة النجاة الخاصة به، من قبل عمال قفص الاتهام الذين بدأوا عملية بحث عندما لم تعد على القارب.

وأخبر الطفل السلطات أنه ووالدته ذهبا للسباحة، وعادا إلى السفينة ولكن "والدته لم تخرج من الماء"، كما قال الرقيب كيفين دونوهيو في وقت سابق الخميس.

وجرى البحث عن ريفيرا في البحيرة، بمشاركة عشرات الأشخاص، معظمهم من الغواصين، وبمساعدة طائرات هليكوبتر وطائرات بدون طيار ومركبات لجميع التضاريس.

وقال الرقيب دونوهيو: "لأن المنطقة التي تم العثور فيها على القارب يبلغ عمقها حوالي 9 أمتار. جعلت المياه العكرة المليئة بالنباتات من الصعب على الغواصين رؤية أكثر من قدم أمامهم. إذا كانت الجثة عالقة في شيء ما تحت الماء، فقد لا تطفو أبدًا"، حسبما نقلت "الأسوشيتد برس".

وقال مكتب عمدة مقاطعة فينتورا في بيان: "يعتقد المحققون أن ريفيرا غرقت فيما يبدو أنه حادث مأساوي". ويجري البحث عن رفاتها.


المصدر : المصريون

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مقالات : تدوينة مثيرة للقرني عن حراسة أمنية مشددة قبل النوم