تكنولوجيا : تقرير: اعلانات فيس بوك تروج معلومات صحية خاطئة عن مرض الإيدز

تكنولوجيا : تقرير: اعلانات فيس بوك تروج معلومات صحية خاطئة عن مرض الإيدز
تكنولوجيا : تقرير: اعلانات فيس بوك تروج معلومات صحية خاطئة عن مرض الإيدز

الاثنين 16 ديسمبر 2019 01:39 مساءً

نافذة على العالم - رصدت كلا من صحيفة الجارديان ومنظمة  GLAAD المعنية بحقوق المثليين إعلانات على موقع فيس بوك تدعى مزاعم خاطئة حول مخاطر دواء يهدف إلى الحد من احتمال انتقال فيروس نقص المناعة البشرية "الإيدز".

وتزعم هذه الاعلانات المضللة أن هذا الدواء يسبب فقدان العظام وتلف الكلى على الرغم من الأدلة المثبتة بأن مخاطره ليست كبيرة، وفقا لمؤسسة سان فرانسيسكو للإيدز.


قالت GLAAD إنها اتصلت بفريق السياسة العامة على فيس بوك وتواصلت مع خمس وكالات لتقصى الحقائق، واستجابت الشبكة الاجتماعية من خلال الإشارة إلى صفحة سياسة الإعلانات العامة التى توضح سبب عمليات الإزالة.

ردا على ذلك، نشرت GLAAD رسالة مفتوحة تطلب فيها من فيس بوك إزالة الإعلانات، بدعم من 50 منظمة، جنبا إلى جنب حاكم نيويورك أندروكومو والسناتور إليزابيث وارين.

من المحتمل أن تكون الإعلانات مجرد محاولات لإثارة دعاوى قضائية ضد الشركة المصنعة للدواء، ومع ذلك، هناك مخاوف من أنها يمكن أن تلحق ضررا خطيرا من خلال تثبيط استخدام العقاقير الوقائية ونشر فيروس نقص المناعة البشرية، كما أثارت هذه الاعلانات الكثير من الانتقادات بسبب تعامل فيس بوك مع المثليين، رغم سياسات الشبكة الاجتماعية الأكثر شمولًا والتغييرات التى أدخلت على سياسة الاسم الحقيقى ودعم الهويات المخصصة للجنس.


نشكركم على زيارتكم موقع نافذة على العالم نتمنى أن يكون الموقع قد نال إعجابكم

المصدر : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تكنولوجيا : قريبا.. هواتف "هواوي" بدون تطبيقات "حوجل" .. وهذه هي البدائل