تكنولوجيا : 58% زيادة فى إقبال مستهلكى منطقة آسيا والمحيط الهادئ على التسوق أونلاين

تكنولوجيا : 58% زيادة فى إقبال مستهلكى منطقة آسيا والمحيط الهادئ على التسوق أونلاين
تكنولوجيا : 58% زيادة فى إقبال مستهلكى منطقة آسيا والمحيط الهادئ على التسوق أونلاين

السبت 15 أغسطس 2020 04:14 صباحاً

نافذة على العالم - أثناء الإغلاق وسط تفشى فيروس كورونا Covid-19، زاد إقبال المستهلكين فى منطقة آسيا والمحيط الهادئ على التسوق عبر الإنترنت بنسبة 58 فى المائة، وفقًا لاستطلاع أجرته Adobe، وأظهر البحث أن ثلاثة أرباع المستهلكين أشاروا إلى نية تغيير عادات التسوق المستقبلية - حيث أبلغ المستهلكين الهنود والسنغافوريون عن النية الأقوى.

وبحسب موقع TOI الهندى، ففيما يتعلق بالفئات، أبلغ المستهلكين عن زيادة فى وتيرة الشراء لمحلات البقالة والوسائط بينما واجهت تحسينات الملابس والمنزل أكبر انخفاض، وقال التقرير إنه من بين جميع البلدان التى شملها الاستطلاع، كان المستهلكين الهنود هم الأكثر احتمالا لدعم الشركات الصغيرة.

ويوافق ثلثا المستهلكين على أن العلامات التجارية تتواصل بالمبلغ الصحيح فقط، بينما يعتقد واحد من كل خمسة تقريبًا أن العلامات التجارية لا تتواصل بشكل كافٍ، واقترح أكثر من نصف المستهلكين أنهم يجدون فائدة فى تحديثات Covid-19 المتعلقة بالعلامة التجارية.



وكان من المرجح أن يجد المستهلكون الهنود والصينيين هذه التحديثات مفيد، و قال نيتين سينغال، رئيس قطاع الأعمال الرقمية بشركة أدوبى بالهند فى بيان: "نظرًا لتغير سلوك المستهلك وتفضيلاته فى البيئة الحالية، فقد أصبح من الضرورى للعلامات التجارية إعادة توجيه استراتيجيات مشاركة العملاء والتواصل معهم" وأضاف "مع ظهور الرقمية كقناة أساسية لممارسة الأعمال التجارية، سيكون من الضرورى للمؤسسات الاستثمار فى إدارة تجربة العملاء (CXM) وتطوير نماذج تفاعل مرنة عبر الإنترنت تكون قابلة للتكيف مع وضع السوق المتطور ومخاوف المستهلكين الناتجة - إطلاق العنان للنجاح الدائم ".

وقد أظهرت النتائج أنه على الرغم من قيود الإغلاق المستحثة بـ Covid-19 التى تم رفعها الآن فى أجزاء كثيرة من العالم، فإن الوقت الطويل الذى يقضيه الشخص فى المنزل كان له تأثير كبير على عادات التسوق لدى المستهلكين وتفاعلهم مع العلامات التجارية.

ومن المثير للاهتمام، أنه فى حين أن جميع المستهلكين الذين شملهم الاستطلاع تقريبًا على استعداد للانتظار حتى انتهاء القيود المستمرة، يوافق 61 فى المائة فقط على إجراءات الإغلاق المستمرة، مما يشير إلى الرغبة فى استئناف الحياة بشكل طبيعى، وفيما يتعلق بالدراسة التى أجرتها شركة الأبحاث Advanis لصالح Adobe، استطلعت الدراسة حوالى 4000 مستهلك فى دول آسيا والمحيط الهادئ (APAC) - أستراليا والصين والهند وسنغافورة - فى يونيو، وقد تم إصدار الاستطلاع بعد Adobe Experience Makers Live، وهو حدث افتراضى لمساعدة العلامات التجارية على التكيف مع العالم الرقمي.


المصدر : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تكنولوجيا : كيف يمكنك حماية ملفات الوورد المهمة بكلمة سر؟