صحة : كيف زاد العزل المنزلى لكورونا من خطر الإصابة بهشاشة المفاصل


الأربعاء 21 أكتوبر 2020 09:41 مساءً

نافذة على العالم - هشاشة العظام هو مرض عظمي تدريجي يتميز بفقدان كتلة العظام وتدهور معماري دقيق للعظام مما يجعل العظام هشة ويزيد من خطر الكسور بها، وهشاشة العظام ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالشيخوخة لأنه مع تقدم الناس في السن، لا يتم استعادة ارتشاف العظام (الامتصاص في الدورة الدموية للخلايا أو الأنسجة) بشكل كامل مع ترسب العظام مما يؤدي إلى فقدانها.

ومع انتشار الوباء خلال الأشهر الماضية كان واضحًا زيادة عدد حالات الإصابة بهشاشة العظام، وكانت هناك زيادة في عدد حالات السقوط والإصابات لكبار السن نتيجة عدم النشاط أثناء قيود الإغلاق.

ويعد انخفاض مستويات النشاط - في الأشهر القليلة الماضية بسبب التأثير الخافت للوباء كان أكثر وضوحا فى  كبار السن الذين يحتاجون إلى بعض المساعدة في التنقل وشهدوا نسبة أعلى من السقوط ، وأصبحوا أكثر اعتمادًا ، وفقدوا استقلاليتهم الوظيفية.

اليوم العالمى لهشاشة العظام
اليوم العالمى لهشاشة العظام

 



كيفية إدارة هشاشة العظام في الجائحة
 

تنتشر كسور هشاشة العظام والهشاشة بشكل كبير بين كبار السن الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر، ووفقا لتقرير موقع " onlymyhealth ، لا يتم تشخيص مرض هشاشة العظام ولا يتم علاجه عند كبار السن، ومع زيادة عمر السكان ، ستظل هشاشة العظام وكسور الترقق المصاحبة لها مشكلة صحية عامة أساسية.

 التدخلات غير الدوائية والدوائية لها أدوار تكميلية في إدارة هشاشة العظام، حيث تعتبر برامج تقييم مخاطر السقوط والوقاية منها وممارسة التمارين الرياضية مناهج غير دوائية مفيدة.

201805050918231823.jpg

"أظهرت البيانات الوبائية في جميع أنحاء العالم أن معدل الإصابة السنوي بكسور الترقق يزداد مع تقدم العمر، ويحدث ما يقرب من 75000 كسر هشاشة في أستراليا كل عام ، بما في ذلك حوالي 21000 كسر في الورك. ترتبط كسور الهشاشة بتكلفة عالية بسبب الإعاقة أو الوفيات.

ومن المتوقع أن يرتفع عبء كسور الهشاشة مع شيخوخة السكان حيث أن 85٪ من المقيمين في مرافق رعاية المسنين على مستوى العالم يعانون من هشاشة العظام. وتحدث 40٪ من جميع كسور الورك في هذه الفئة من السكان .


المصدر : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صحة : ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميا تحمى من الإصابة بسرطان الثدى.. اعرف أكثر