صحة : ديكساميثازون عقار نموذجى لعلاج حالات كورونا الشديدة ويقلل الوفيات


الثلاثاء 4 أغسطس 2020 12:37 صباحاً

نافذة على العالم - أكد باحثون بجامعة أكسفورد أنه من الضرورة استخدام عقار الديكساميثازون على الفور كعلاج قياسي لمرضى فيروس كورونا ذوي المضاعفات الشديدة الذين يعانون من ضيق شديد في التنفس، حيث أوضحت الدراسة الجديدة أن هذا العقار يقلل معدل الوفيات في هؤلاء المرضى على أجهزة الأكسجين والتنفس الصناعي، بحسب ما ذكر موقع "ميديكال".

image (1)

وقدرت الدراسة أن حوالي 7 ٪ من الأشخاص في المملكة المتحدة قد تعرضوا للعدوى، وحوالي 40 ألف حالة وفاة حدثت، وتقدر الدراسة أن عدد الوفيات كانت ستقل حوالي 6700 حالة وفاة مع استخدام ديكساميثازون إذا استخدمه حوالي 60٪ من المرضى على أجهزة الأكسجين وحوالي 17 ٪ على التنفس الصناعي.

 

وأشار الباحثون أيضًا إلى أنه بعد تحديد معاييرهم لتشخيص COVID-19، من الناحية السريرية بشكل رئيسي، وافتراض معدلات مماثلة في المستشفى والوفيات تعتمد على العمر في المملكة المتحدة، طوروا خوارزمية يمكنها ببساطة أخذ عدد العدوى وطرح عدد الحالات المتوقعة في المستشفى لكل فئة عمرية، هذا سيساعد بعد ذلك على تقدير الوفيات المتوقعة إذا تم إعطاء المرضى ديكساميثازون، والفرق في عدد الوفيات.



والاستنتاج هو أنه من المرجح أن يتم إنقاذ 12000 حالة وفاة على مدى الأشهر الستة المقبلة إذا تلقى جميع المرضى ديكساميثازون على النحو المطلوب.

وقام الباحثون بتطبيق المحاكاة للتنبؤ بالنتيجة إذا كان جميع المرضى سيحصلون على ديكساميثازون بمجرد الحصول على أجهزة الأكسجين.

تشمل مزايا الديكساميثازون القدرة على تحمل التكاليف وتاريخ الاستخدام الطويل وسجل الأمان الجيد.

image (1)

ويرى الباحثون أن الموجة الثانية لكورونا أمر لا مفر منه لذا يعتبر الديكساميثازون مثالياً كخيار علاجي قياسي مرشح لمرضى COVID-19 المصابين بالضيق التنفسي، والذي يمكن أن يقلل بشكل كبير من عبء الوفيات في المستقبل لهذا المرض بشكل فعال من حيث التكلفة.

ومن المحتمل أن يؤدي اعتماد بروتوكول علاج ديكساميثازون للمرضى الذين يحتاجون إلى دعم الجهاز التنفسي إلى عدد كبير من الأرواح التي تم إنقاذها على مدار الأشهر الستة القادمة من الوباء .


المصدر : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صحة : لماذا يصاب الرجال بكورونا أكثر من النساء؟ هنا التفسير..