مصر : شقيق المتوفى فجأة بعيادة الشرقية لـ"التاسعة": كانت صحته حلوة ومبيشتكيش من حاجة

مصر : شقيق المتوفى فجأة بعيادة الشرقية لـ"التاسعة": كانت صحته حلوة ومبيشتكيش من حاجة
مصر : شقيق المتوفى فجأة بعيادة الشرقية لـ"التاسعة": كانت صحته حلوة ومبيشتكيش من حاجة

الأحد 27 سبتمبر 2020 01:53 صباحاً

نافذة على العالم - قال محمد أحمد هاشم شقيق المتوفى فى غرفة انتظار إحدى العيادات بالشرقية، إن شقيقه كان يعمل كمزارع وكانت صحته جيدة ولم يكن يعانى من آى أمراض، مشيرا إلى أن زوجته تعانى حالة من الاكتئاب حتى الآن بعد وفاة زوجها الذى توفى فجأة داخل غرفة الانتظار .

 

وتابع شقيق المتوفى خلال مداخلة هاتفية في برنامج التاسعة المذاع على القناة الأولى المصرية والذى يقدمه الإعلامى وائل الابراشى، أن شقيقه كان يعمل كمزارع ويتقاضى أجرة يوما بيوم، ويريد أن يكون هناك آى مصدر دخل ثابت لأرملته وأبناءه.



 

على جانب آخر، كان رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تداولوا فيديو مؤثر للحظة وفاة شاب يصطحب زوجته المريضة لعيادة أحد الأطباء في الشرقية، وبدأ الفيديو بظهور الشاب وهو يسير علي قدميه بطريقة طبيعية إلى جوار زوجته قبل الصعود إلى العيادة، وبمجرد جلوسه للحظات بمكان الانتظار بدأ يشعر بالإعياء وسقط على الأرض.

 

 



المصدر : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر : الغرفة المركزية لقوائم الانتظار تعلن الوصول لـ 518 ألف عملية جراحية