أخبار مصر : ارتفاع ملحوظ بدرجات الحرارة.. الشوارع خالية والأمن يمنع النزول للشواطئ

أخبار مصر : ارتفاع ملحوظ بدرجات الحرارة.. الشوارع خالية والأمن يمنع النزول للشواطئ
أخبار مصر : ارتفاع ملحوظ بدرجات الحرارة.. الشوارع خالية والأمن يمنع النزول للشواطئ

الجمعة 3 يوليو 2020 03:05 مساءً

نافذة على العالم - اشترك لتصلك أهم الأخبار

شهدت العديد من المحافظات ارتفاعا ملحوظا في درجات الحرارة، اليوم الجمعة، ازدادت حدتها في محافظات الصعيد، وشددت الأجهزة التنفيذية على عدم فتح الشواطئ والمتنزهات طبقًا لقرار رئيس مجلس الوزراء.

في أسوان شهدت المحافظة ارتفاعا ملحوظا في درجات الحرارة ما أدى إلى عزوف المواطنين عن الخروج والتزام منازلهم، حيث أصبحت الشوارع شبه خالية من المواطنين.

وأكد العديد من المواطنين أنهم قرروا إرجاء قضاء مطالبهم إلى فترة المساء بسبب ارتفاع درجات الحرارة وخشية تعرضهم للإصابة بضربات الشمس نظرا لشدة الحرارة وخاصة في أسوان التي تعتبر أكثر محافظات الجمهورية ارتفاعا في درجات الحرارة.

وفي الأقصر، شهدت المدينة ارتفاعاً كبيراً في درجات الحرارة، حيث خلت الميادين والشوارع من المارة والتزموا بالبقاء في المنازل، فيما شهدت الأسواق توافد محدودا من الأهالي لشراء مستلزماتهم الضرورية، واستخدم الأهالي الكرتون لحمايتهم من درجات الحرارة المرتفعة التي بلغت 42 درجة مئوية في وقت الظهيرة.

وفي المنيا، شهدت مراكز ومدن المحافظة ارتفاعا ملحوظا في درجات الحرارة، وحرص بعض الشباب على الهروب من حرارة الشمس بالاستحمام بمياه الترع والمصارف، خاصة خلال فتره الظهيرة والعصر، عقب عودتهم من العمل سواء بالزراعة أو المهن الأخرى.

وشدد المحافظ اللواء أسامة القاضي على استمرار عمل غرفة العمليات بالمراكز لمتابعة حالة الطقس وتوابعه خلال فترة الصيف والشتاء.

وفي الإسكندرية، واصلت موجة الطقس الحار ضرب المدينة وسجلت درجة الحرارة ٣٠ درجة مئوية وارتفعت نسبة الرطوبة إلى أكثر من ٤٥% ما زاد شعور المواطنين بالحر ولجأوا إلى طريق الكورنيش بحثا عن نسيم الهواء.

وعلى الرغم من غلق 61 شاطئا من أبوقير شرقا وحتى أبوتلات غربا في الإسكندرية، بسبب الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا إلا أن المواطنين انتشروا منذ الصباح بطول كورنيش الإسكندرية للتنزه على الممشى والاستمتاع بنسيم الهواء.

وشهد شاطئ السلسلة بمنطقة الشاطبي توافد العديد من هواة الصيد، فيما حرص بعض الصبية على النزول لمياه البحر بمكان غير مخصص للسباحة ودون الالتزام بتعليمات الحكومة.

ورغم التزام مستأجري الشواطئ بقرارات مجلس الوزراء بغلقها أمام الجمهور في ظل انتشار فيروس كورونا، إلا أن ممشى كورنيش الإسكندرية يظل خارج السيطرة حيث يشهد زحاما شديدا من المواطنين وخاصة بمناطق سيدي بشر ومحطة الرمل وبحري.



وفي مطروح، ومع ارتفاع درجات الحرارة، نزل الأهالي للجلوس على كورنيش المدينة هربا من الحر، وشددت الأجهزة الأمنية على عدم تكوين تجمعات ومنعت المواطنين من النزول إلى الشواطئ الرملية أو الاستحمام في البحر تنفيذا للإجراءات الاحترازية ضد كورونا، بينما تابعت تلك الجهات الرقابية الحدود المسموح بها من مرتادي القرى السياحية الذين تزايدت أعدادهم بسبب الطقس السيئ وترددهم على مجموعة من القرى السياحية بالساحل الشمالي.

وفي البحيرة، ساد طقس حار بمراكز المحافظة والشعور بارتفاع درجات الحرارة على الرغم تباين من درجات الحرارة التي تصل إلى 9 درجات بين المراكز، فبلغت درجة الحرارة بمركز شبراخت 38 درجة، وسجلت دمنهور وإيتاى البارود والرحمانية وكوم حمادة درجة حرارة 37 درجة، بينما سجل وادي النطرون 34 درجة أما إدكو ورشيد الساحليان 29 درجة فقط.

وفي كفرالشيخ، شهدت مدن وقرى المحافظة ارتفاعا شديدا في درجة الحرارة، ولزم المواطنون منازلهم، كما استمر غلق مصيف بلطيم.

وأكد محمود الخطيب، مدير العلاقات العامة بمدينة مصيف بلطيم، أن الشواطئ الست لمصيف بلطيم خاوية تماما ولم يُسمح لأي زائر بالدخول عدا ملاك الوحدات السكنية الذين التزموا بالجلوس.

الوضع في مصر

اصابات

71,299

تعافي

19,288

وفيات

3,120


المصدر : المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر : تعرف على لجنة فحص نتائج القبول لمدارس التمريض بأسوان فى 10 نقاط