أخبار مصر : في مصر وأمريكا.. المسؤولون يحذرون من «كورونا» ويتجاهلون إجراءات الوقاية


الخميس 26 مارس 2020 03:30 صباحاً

نافذة على العالم - اشترك لتصلك أهم الأخبار

قبل ساعات قليلة من سريان قرار مجلس الوزراء بحظر التجوال في كافة أنحاء الجمهورية، ضمن حزمة الإجراءات التي تتخذها الحكومة المصرية لمنع تفشي فيروس «كورونا» المستجد، عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة مؤتمرًا صحفيًا مشتركًا مع أسامة هيكل، وزير الإعلام، للكشف عن أخر المستجدات الفيروس في مصر، وتوعية المواطنين بأهم الإجراءات الاحترازية لمنع انتشاره.

وناشدت «زايد» المواطنين خلال وقائع المؤتمر، بضرورة تقليل التجمعات قدر الإمكان، إلى جانب تخفيف حركة التنقل بين الأماكن المختلفة، فضلًا عن أهمية تجنب التواجد في الأماكن المغلقة والمزدحمة لمنع انتشار «الفيروس»، وظهر في المؤتمر تكدس عدد كبير من الصحفيين الذين حضروا لتغطية فاعلياته، فضلًا عن قرب المسافة الفاصلة بين وزيري الصحة والإعلام خلال وقائع المؤتمر، بالإضافة لعدم ارتداء أيًا منهما أو حتى من الحاضرين لأي من الوسائل الوقائية التي أوصت بها وزارة الصحة المصرية لتجنب خطر العدوى مثل الكمامات أو القفازات.


الأمر لا يقتصر على مصر فقط، ففي الولايات المتحدة الأمريكية، ظهرت أخطاء مماثلة في مؤتمر الرئيس دونالد ترامب داخل في البيت الأبيض لبيان آخر مستجدات الفيروس، مثل الزحام الشديد، وعدم مراعاة الإجراءات الاحترازية كارتداء الكمامات أو القفازات، فيما كرر ترامب نفسه ملامسة الطاولة التي تناوب عليها العديد من المسؤولين، ما يهدد بنقل الفيروس إليهم جميعًا حال إصابة أحدهم بالفيروس.

مؤتمر ترامب في البيت الأبيض حول مستجدات فيروس كورونا

وفور انتهاء مؤتمر وزيري الصحة والإعلام، نشبت موجة من السخرية بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الذين انتقدوا ما جرى خلال وقائع المؤتمر، حيث علق حساب يحمل اسم «عبده» عن ما جرى قائلًا: «متخيل ان الدولة بتهاتى في الشعب وبتقولهم اقعد في بيتك وأهم حاجة الاسبوع الجاي، ولازم نلتزم وأجرات احترازية من الدولة وحظر وغلق محلات بدرى، وفى الاخر ده مؤتمر وزيرة الصحة أنهاردة لك أن تتخيل ذلك».

بينما استنكر أحد الصحفيين الحاضرين للمؤتمر، -ويدعى روجيه أنيس- العدد الكبير المدعو لتغطية وقائعه، وكتب على حسابه الشخصي على تويتر: «مؤتمر وزيرة الصحة ووزير الإعلام حول اخر تطورات فيروس كورونا في مصر. مستغرب من انهم سمحوا بتجمع كبير زي ده في مكان ضيق وكان نفسي اسأل في نهاية المؤتمر عن فرص نقل العدوى في مكان زي ده لو حد مصاب لكن للاسف كان مسموح بسؤالين بس».

أما جمال حسن، فقرر أن يبدي رأيه فيما جرى خلال مؤتمر «الصحة» و«الإعلام» بتوجيه خطابه للنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلًا: «بتتنمروا على اهل اسكندرية.. وبتتنمروا على الفلاحين.. وبتتنمروا على المصلين في المساجد والكنائس.. والحقيقة إن المؤتمر ده أولى بتنمركم عشان دي وزيرة الصحة وعاملة مؤتمر فيه (حشد) من الصحفيين، كلهم بلا جونتيات أو ماسكات!؟».


المصدر : المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار مصر : وفاة طبيب بكلية «طب بنها» بفيروس «كورونا»
التالى أخبار مصر : «الصحة»: نجاح تجارب العلاج بـ«بلازما المتعافين»