إقتصاد : ميلاد أول شراكة مصرية أمريكية للاسنفادة من فرص نمو إفريقيا

إقتصاد : ميلاد أول شراكة مصرية أمريكية للاسنفادة من فرص نمو إفريقيا
إقتصاد : ميلاد أول شراكة مصرية أمريكية للاسنفادة من فرص نمو إفريقيا

الخميس 7 نوفمبر 2019 01:12 مساءً

نافذة على العالم - كتب ــ مصطفى عبيد

 

أعلنت الغرفة الأمريكية بالقاهرة ميلاد شراكة جديدة بين مصر والولايات المتحدة لتعزيز التعاون الاقتصادي بين الشركات الأمريكية ونظيرتها في مصر للاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة للقطاع الخاص في إفريقيا.

 

وأكد ماثيو ريس منسق مبادرة "إزدهار افريقيا" والذي استضافته الغرفة الأمريكية بالقاهرة صباح اليوم  أن هناك توجه أمريكي نحو القارة الأفريقية من جانب القطاع الخاص.

 

وكشف أن إفريقيا تمثل واحدة من أسرع عشر اقتصادات نموا في العالم، وأنها تضم سوق كبير يضم مليار شخص.

 

وأكد ريس أن مبادرة "إزدهار إفريقيا" التي تتبناه الشركات الأمريكية لا ترتبط بوجود إدارة أمريكية بعينها، وانه تم إطلاقها من أجل بناء مستقبل للعلاقات مع افريقيا، مشيرا الي أن المؤشرات الحالية لا تعكس حجم العلاقات التاريخية التي تمتد لعقود طويلة.


 

وأكد أن هناك فرص هائلة في القارة الأفريقية في مجالات الطاقة المتجددة وتحليه المياه ومشروعات البنية التحتية

بشكل عام.

 

وقال ريس أن  هناك ١٦ وزارة و هيئة تمويل ومنظمة  تعمل على انجاح المبادرة على رأسها بنك التصدير والاستيراد الأمريكي، وصندوق "الأوبك".

وأوضح أن الغرض الرئيس من إطلاق المبادرة هو اكتشاف الفرص المتاحة، خاصة أن الشركات الامريكية طالبت منذ سنوات بتسهيل الحصول على خدمات لدعم التجارة والاستثمار مع افريقيا، موضحا أن أهم المشكلات التي تواجه القطاع الخاص المستثمر في افريقيا تكمن في صعوبة انتقال وتحويل الأموال، لكنه أشار إلي أن المبادرة تتضمن مقترحات بعقد اتفاقيات مع الحكومات الافريقية لحل هذه المشكلة.

وأكد أسامة بشاي المدير التنفيذي لشركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة أن شركته لديها العديد من المشروعات في افريقيا أغلبها في البنية التحتية وقطاعات المياة. وقال أن مصر مازالت حتى الان

أفضل مقصد استثماري في مجال البنية التحتية والاستثمار العقاري.

وقال أحمد خليل مدير العلاقات الحكومية وشمال افريقيا بشركة جونسون اند جونسون إن القطاع الخاص يؤمن بأن مصر بوابة لأفريقيا وأنها يمكن ان تلعب دورا رئيسيا في دعم وتعزيز التجارة والاستثمار في القارة. وأوضح ان شركته قامت بالعديد من الاعمال في افريقيا، منها القطاع الطبي عبر المشاركة في توفير مصل الأيبولا، فضلا عن استثمارات الشركة في السوق الأثيوبية.

وأكد وائل عبدوش مدير شركة اَي بي ام، إن شركته تركز بشدة على ملف التحول الرقمي في مصر والقارة السمراء، موضحا ان الشركة مهتمة بالتوسع في افريقيا والتوجه نحو أسواق جديدة، خاصة في ظل عدد السكان ومعدلات النمو الاقتصادي المتحققة.

وأضاف أن افريقيا تحتاج خلال الفترة المقبلة تعزيز الاستثمارات في رأس المال البشري، إلي جانب قطاعات الصحة والتعليم، لافتا إلي أن الشركة تمكنت على مدار الأعوام الماضية في افتتاح مكاتب في السنغال وغانا وكينيا وغيرها من الدول.

وأوضح ان الفترة المقبلة ستشهد تكثيفا لتحركات الشركات لزيادة تواجدها في القارة الافريقية على خليفة المبادرة الامريكية بما يسهم في استغلال الفرص المتاحة هناك.


نشكركم على زيارتكم موقع نافذة على العالم نتمنى أن يكون الموقع قد نال إعجابكم

المصدر : الوفد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إقتصاد : نائبة توضح خطة للارتقاء بمكاتب الشهر العقاري
التالى إقتصاد : وزيرة الطاقة تُحمِّل حاكم مصرف لبنان أزمة الوقود