رياضة : تقرير: محاولة اغتيال كوفاتشيفيتش بتدبير من مدافع ريال مدريد السابق

رياضة : تقرير: محاولة اغتيال كوفاتشيفيتش بتدبير من مدافع ريال مدريد السابق
رياضة : تقرير: محاولة اغتيال كوفاتشيفيتش بتدبير من مدافع ريال مدريد السابق

السبت 18 يناير 2020 01:30 صباحاً

نافذة على العالم - هل هناك ما هو أغرب من محاولة اغتيال لاعب كرة قدم؟ نعم، أن يكون مُدبر العملية هو لاعب كرة قدم آخر.

صحيفة "تيليجراف" الصربية زعمت في تقرير غير اعتيادي، أن محاولة الاغتيال التي تعرض لها داركو كوفاتشيفيتش لاعب ريال سوسيداد ويوفنتوس السابق، كان وراءها الإسباني راؤول برافو مدافع ريال مدريد السابق!

محاولة الاغتيال

في 7 يناير الماضي، أمام منزله في العاصمة اليونانية أثينا، تعرض الصربي كوفاتشيفتش لمحاولة اغتيال بطلق ناري.

المهاجم الذي خاض 59 مباراة دولية بقميص منتخب صربيا، نُقل إلى المستشفى لعلاج إصابات في الركبة والرسغ تعرض لها أثناء سقوطه لتفادي الطلقة النارية التي لم تصبه في نهاية المطاف.

وصرّح كوفاتشيفيتش بعد أن حققت معه الشرطة اليونانية: "رأيت رجلا يخرج من السيارة ويتقدم نحوي مشهرا سلاحا ناريا، وبشكل غريزي قفزت أرضا أثناء إطلاقه النار، بعدها استقل سيارته وفر هاربا واختفى".

السيارة وُجدت محروقة رفقة السلاح في منطقة قريبة من منزل كوفاتشيفيتش كانت خالية من كاميرات المراقبة، لكن اكتشفت الشرطة أن السيارة تم التبليغ عن سرقتها بشهر أكتوبر الماضي.

وفشلت عناصر الشرطة في العثور على الطلقة، مما يرجح أن المسدس كان فارغا، وأن الغرض من العملية كان ترهيب وتهديد كوفاتشيفيتش وليس قتله.

فأي قاتل محترف سيتمكن من إتمام مهمته لو ابتعد مسافة 3 أمتار عن هدفه، وذلك كان الوضع مع كوفاتشيفيتش الذي لم تصبه الطلقة بأعجوبة ولم يظهر لها أثر من الأساس.

لماذا راؤول برافو

صحيفة تيليجراف الصربية وفي تقريرها الذي ربطت فيه العملية باللاعب الدولي الإسباني السابق، راؤول برافو، زعمت أن كوفاتشيفيتش لديه معلومات عن مخالفات برافو في التلاعب بنتائج المباريات.

كوفاتشيفيتش وبرافو تزاملا بين 2007 و2009 في صفوف أوليمبياكوس اليوناني، وعلاقتهما كانت جيدة وفقا للتقرير.

لكن برافو تعرض لأزمة كبيرة العام الماضي، عندما اعتقلته الشرطة في شهر مايو رفقة 10 آخرين على خلفية عملية "أويكوس" المتعلقة بالتلاعب بنتائج مباريات الدوري الإسباني في موسمي 2016\2017، و2017\2018.


وبرافو أعطى أمر إطلاق النار على كوفاتشيفيتش –سواء كان بغرض القتل أو التهديد- وفقا للصحيفة، إذ يمتلك كوفاتشيفيتش خلفية عن القضية قد تزيد من وضع برافو سوءا.

وسبق لـ كوفاتشيفيتش (46 عاما) اللعب في أندية: النجم الأحمر، وشيفيلد وينيزداي، وريال سوسيداد، ويوفنتوس، ولاتسيو، قبل أن يختتم مسيرته في أوليمبياكوس.

وحقق كوفاتشيفيتش نجاحه الأكبر في صفوف سوسيداد، خصوصا عندما قاده لمنافسة شرسة وملحمية على لقب الدوري موسم 2002\2003، لكن الفريق فرط في اللقب وخسره لصالح ريال مدريد في الجولة الأخيرة رغم تسجيل كوفاتشيفيتش 20 هدفا في ذاك الموسم وتشكيله ثنائية ذهبية مع التركي نهاد قهوجي.

في المقابل، برز برافو (38 عاما) في بداية مسيرته ضمن ريال مدريد الذي تدرج في مراحله العمرية الصغرى وصولا إلى الفريق الأول عام 2001.

وشغل برافو مركزي قلب الدفاع والظهير الأيسر، وكان أحد عناصر فريق الجالاكتيكوس، بل خاض 14 مباراة دولية بين 2002 و2004.

برافو لعب لاحقا لأندية ليدز يونايتد، وأوليمبياكوس، ونومانسيا، ورايو فايكانو، وبيرشوت البلجيكي، وقرطبة، واختتم مسيرته في اليونان رفقة فيريا، وأريس.

اقرأ أيضا:

تعرف على حكم لقاء الزمالك ومازيمبي الشاهد على صدمة الأهلي

حكاية لاعب مصري يبلغ 75 عامًا

مدرب الزمالك الأسبق يوضح احتياجات الفارس الأبيض

لوبيتيجي يتحدى ريال مدريد لتحقيق ما لم يحدث منذ 4059 يومًا

بادجي "الهادئ الخجول" في عيون مكتشفيه


نشكركم على زيارتكم موقع نافذة على العالم نتمنى أن يكون الموقع قد نال إعجابكم

المصدر : Filgoal

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رياضة : رغم شكوى الزمالك.. الاتحاد القطري يطرح تذاكر مباراة السوبر الإفريقي