رياضة : ديدييه تشامب يحفظ لـ«الديوك الفرنسية» الكبرياء وسط الكبار

رياضة : ديدييه تشامب يحفظ لـ«الديوك الفرنسية» الكبرياء وسط الكبار
رياضة : ديدييه تشامب يحفظ لـ«الديوك الفرنسية» الكبرياء وسط الكبار

الأحد 22 نوفمبر 2020 09:44 مساءً

نافذة على العالم - يعيش لاعبو منتخب فرنسا تحت قيادة مدرب الديوك ديدييه ديشامب، حالة من النشوة والكبرياء بعد نجاح المدير الفنى فى كل مرة فى إخراج أفضل ما لديهم.

فى المقابل، يعيش عدد من نجوم المنتخب الفرنسى تحت ضغط نفسى رهيب مع أنديتهم، ويدفعهم الأمر للتفكير بجدية فى الرحيل لفرق أخرى، هربًا من هذه الضغوط.

ويكشف التقرير تأثير ديشامب على عدد من النجوم الفرنسيين، وكيف تحول إلى أنبوبة أكسجين تنقذ حياة لاعبيه فى المستطيل الأخضر.

رافاييل فاران

انضم فاران لمعسكر نوفمبر الجارى بعد خسارة كارثية مع فريقه ريال مدريد ضد فالنسيا (4-1) فى الدورى الإسبانى.

وأشار الكثيرون بأصابع الاتهام نحوه، وأنه أحد الأسباب الرئيسية فى الخسارة الثقيلة أمام الخفافيش، بل بدأوا أيضا التفتيش فى الدفاتر القديمة للمدافع الفرنسى، ويتذكرون أخطاءه التى أطاحت بالفريق الملكى من دورى الأبطال أمام مانشستر سيتى فى الموسم الماضى.

لكن فاران تجاوز كل هذه الضغوط، وكان ركيزة أساسية فى كتيبة ديشامب، وساهم بقوة فى تأهل الديوك لقبل نهائى دورى الأمم، ونجح بامتياز فى رقابة زميله السابق كريستيانو رونالدو، وحرمه من التهديف على مدار مباراتى فرنسا والبرتغال.

أنطوان جريزمان

قال جريزمان فى وقت سابق «ديشامب يعرف كيف يوظفنى فى الملعب»، مبررا تباين مستواه مع المنتخب الفرنسى عن اختفاء بصمته مع ناديه برشلونة منذ الانضمام إليه فى صيف 2019.

جريزمان لعب الدور الأكبر فى الفوز بمباراتى كرواتيا بتسجيل هدفين وصناعة هدف من أصل 6 أهداف سجلها أبطال العالم.



كما يتعامل ديشامب مع جريزمان على أنه نجم الفريق، ولا مساس به، حيث شارك فى مباراتى السويد والبرتغال بالكامل، وأراحه فى المباراة الودية ضد فنلندا، فى الوقت الذى جلس المهاجم الفرنسى أكثر من مرة على مقاعد البدلاء فى ناديه، ويكون أولى الأوراق التى يفكر رونالد كومان فى استبدالها بين مهاجمى البارسا.

بول بوجبا

قال نجم مانشستر يونايتد «أمر بفترة صعبة وغير مسبوقة فى مسيرتى» وذلك تعبيرا عن الوضع الحرج الذى يعيشه مع فريقه الإنجليزى تحت قيادة المدرب النرويجى أولى جونار سولسكاير.

لكن ديشامب لم يلتفت لهجوم الإعلام الإنجليزى ضد بوجبا، ويعتمد عليه بشكل أساسى، بل وجه المدير الفنى للديوك رسائل ضمنية تحمل هجومًا ضد مسؤولى الشياطين الحمر، بقوله «بوجبا لاعب من طراز عال، لا يحتاج أحد أن يلفت الأنظار إليه».

مدح ديشامب لبوجبا لم يأت من فراغ بل للمستوى المتميز الذى قدمه اللاعب فى مباراتى البرتغال والسويد.

أوليفييه جيرو

جيرو لم يشارك سوى فى 3 مباريات فقط مع فريقه تشيلسى الإنجليزى، حيث يبقى كثيرا خارج حسابات المدير الفنى فرانك لامبارد.

ولم يجد ديشامب حرجًا فى تنبيه جيرو بضرورة البحث عن فريق آخر، إذا أراد أن يضمن مكانا له مع المنتخب الفرنسى فى مبارياته بشهر مارس المقبل، استعدادا للحدث الأبرز (يورو 2020) صيف العام المقبل.

ومع ذلك لم يفقد المدير الفنى لفرنسا ثقته بمهاجم تشيلسى، بل كان جيرو الهداف الأول لمنتخب فرنسا هذا العام بتسجيله 5 أهداف بواقع «هدف فى كرواتيا وهدفين فى ودية أوكرانيا ومثلهما فى المباراة الأخيرة ضد السويد».

كما رفع مهاجم أرسنال السابق حصيلته إلى 44 هدفا فى 105 مباريات دولية، وبات على بعد 7 أهداف فقط من تييرى هنرى، الهداف التاريخى للفرنسيين.


المصدر : المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رياضة : هاني حتحوت: الزمالك يدرس إقالة باتشيكو
التالى رياضة : اتحاد الكرة يعلن حكام مباراتي نصف نهائي كأس مصر