حوادث : المحكمة أثناء الحكم على قاتل ابنة عمه ونجليها: «نترك القصاص لله» (فيديو)


الأحد 27 سبتمبر 2020 07:15 صباحاً

نافذة على العالم - اشترك لتصلك أهم الأخبار

قضت محكمة جنايات الطفل في كفر الدوار بمحافظة البحيرة، السبت، في ثالث جلسات، محاكمة «على .ي» 17 سنة، المتهم بذبح ابنة عمه ونجليها التوأم لفشله في اغتصابها، واستغاثتها بالجيران، باستخدام سكين أخذه من مطبخ المنزل، بالسجن 15 سنة، ومصادرة السلاح المستخدم، وذلك في القضية المعروفة إعلاميًا بأسماء عديدة نظرًا لبشاعتها منها «مجزرة كفر الدوار- مذبحة كفر الدوار – مذبحة أسرة كفر الدوار – مجزرة أسرة كفر الدوار – جريمة كفر الدوار – حادثة كفر الدوار».

وقال المستشار محمد أبويدك، رئيس محكمة جنايات طفل كفر الدوار، في منطوق الحكم: «بسم الله الحق العدل.. حيث وقر في يقين المحكمة واستقر في وجدانها أن المتهم غدر بابنة عمه، وحاول وقاعها عنوة في دارها، ولما فشل في ذلك قتلها، وقتل طفليها التوأم بأن نحر أعناقهم بسلاح أبيض (سكين) خشية فضح أمره، وهو لا يعلم بأن الله يَرى، وأن فعله سوف يُرى، وها هو المتهم وقد مثل اليوم أمام هيئة المحكمة ويده ملطخة بدماء ثلاثة أرواح أبرياء لينال جزاء ما اقترفته من إثم وعدوان، وكان جزاء الدنيا أهون عليه من جزاء الآخرة، فجزاء الآخرة أشد وأعظم.

يقول جل شأنه في محكم التنزيل:

بسم الله الرحمن الرحيم

«وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا»

وهذه الآية الكريمة بينت بوضوح عقوبة قاتل المؤمن عمدًا؛ وهي الخلود في نار جهنم مع الغضب واللعنة والطرد والإبعاد عن رحمة الله؛ والعذاب العظيم.

فوالله الذي لا إله إلا الله إنه وعيد رهيب قاسم أشد على سمع المؤمن من أي عقاب، إذ ليس بعد هذا الوعيد وعيد وليس بعده جزاء.

المحكمة نترك القصاص لله

وحيث أن المحكمة وهي بصدد توقيع العقاب لم يكن في مقدورها سوي توقيع أقصي العقوبة المنصوص عليها في القانون كون المتهم طفلاً تاركة القصاص منه لله عزوجل.

ولذلك حكمت المحكمة حضوريا بمعاقبة المتهم الطفل على ياسر محمد أحمد عارف، بالسجن لمدة 15 عاما ومصادرة السلاح المضبوط».



حماة الزوجة المتوفية لقاتل نجليها وأمهم بعد الحكم: منك لله يا ظالم

الزوج ووالدته ونجلته أثناء الحكم فى قضية مجرزة كفر الدوار على قاتل ابنة عمه ونجليلها

وحرص على حضور الجلسة، الزوج إسلام محمد، زوج المجنى عليها، والد الطفلين القتيلين، ووالدته ووالده، والذين اصطحبا معهما الطفلة (فرح) الناجية الوحيدة من الحادث، بينما لم يحضرًا أحدًا من أسرة المجنى عليها، وبعد صدور الحكم وهتفت «حماة» الزوجة القتيلة: «منك لله يا ظالم يا قاتل».

الحكم فى قضية مجرزة كفر الدوار على قاتل ابنة عمه ونجليلها

صدر الحكم، في القضية رقم 42 لسنة 2020 جنايات طفل كلي شمال دمنهور، برئاسة المستشار محمد أبويدك، رئيس دائرة محكمة جنايات الطفل في كفر الدوار، وعضوية المستشارين حسام أبوسالم ومحمد هاني مبارك، وسكرتارية فخري عبدالعزيز.

الجدة مع (فرج) الطفلة الناجية من مجزرة كفر الدوار عقب الحكم فى قضية مجرزة كفر الدوار على قاتل ابنة عمه ونجليلها

الوضع في مصر

اصابات

102,736

تعافي

94,374

وفيات

5,869


المصدر : المصرى اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حوادث : زى النهارده.. الجنايات تعرض أسلحة نارية وطلقات بأحراز "أحداث عنف الدقى"
التالى حوادث : طفلة تكشف تفاصيل حفلات الجنس الجماعى فى الحضانة.. فيديو